فعالية معايدة الأندية للمنطقة ٤٥ ( ليس كمثله عيد)


في جو عائلي جميل ومميز، تزينت المنطقة ٤٥ للتوستماسترز قسم G قطاع ٧٩ في عيد الأضحى المبارك لقضاء ليلة من ليالي العيد والتي امتزجت فيها المشاعر في أجمل و أروع و أبدع ما يسر الناظر و ويشرح الخاطر فقد ملأت المكان سروراً و زادت الوجوه بهجة .

ضمن فعالية (ليس كمثله عيد)و تماثلاً لظروف جائحة كورونا ومستلزمات التباعد الإجتماعي، فقد تم نقلها عبر منصة زووم الإلكترونية مساء يوم الاثنين 3/8/2020 والتي تهدف الى إتاحة الفرصة لالتقاء أعضاء أندية المنطقة ٤٥ في أجواء من المتعة والإثارة. وحضرها جمهور غفير من أندية التوستماسترز والضيوف الكرام.

وشاركت أندية منطقة ٤٥ بقيادة التوستماستر فاطمة فريد وعددها أربعة : (نادي كيتوس ، نادي ميسان ، نادي رسالة،نادي تألق) في عدة فقرات متنوعة

وحضيت مشاركة نادي رسالة للتوستماسترز بجذب الجمهور وكانت لهابصماتها المميزة في برنامجها ( مراسي العيد)

حيث قاد دفت السفينة ت.م زينب الشعبان

🛳💖وكانت أول لؤلؤة تم إلتقاطها من بحر إبداع

ت.م سارة الكزاز

مع عالم الخيال والحكاية

🛳💖ثم رفعنا المِرساةَ لِتُبحرَ سفينَتنا المحلمةُ بالود،و و الجواهِر،نُبحر باحثينَ عَن شذى العيد مع ت.م المبدعة زينب الدبيبي

في بطاقات المعايدة

‫🛳💖‬ ثم رست‫ سفينتنا في مينائها الاخير وكان ينتظرنا على شواطئها خطيبة مفوهه قدوضعت بصماتها منذوا نعومة أظافرها في عالم النغم فكانت مصدر فخر وجمال ‬

‫فشنفت مسامعنا ت.م حوراء خيري وقصيدتها‬

‫ ( ‬إنه العيد فما أحلاه في المشعر في أرض مِنى)‫التى خطتها أ. وفاء الطويل ‬

‎وختاماً ها هي سَفينتُنا ديارٌ لكم ،و لكُلِ مَن جاءَ مُتلهِفًا يذوقُ مِن حلى العيد الذي ليس كمثله عيد

📝 تقرير / زينب الشعبان