رسالة تطلق دورة الطريق إلى الفاعلية والنجاح في العمل التطوعي


رسالة تستكمل مسيرتها التدريبية (اللجنة الاعلامية للجائزة) تستمر جائزة رسالة للعمل التطوعي في مسيرتها التدريبية للمرشحات فأطلقت أمس 13 إبريل الموافق 4/7/1437 دورة إدارة العمل التطوعي مع الأستاذ هاشم الشرفاء في مجلس آل محسن بتاروت بحضور مايقارب 16 مرشحة والذي تناول الأستاذ فيها العمل التطوعي ومعوقاته والصفات المثالية الواجب توفرها في كل متطوع منها الاخلاص والعمل بروح الفريق والعمل على تطوير الذات بشكل مستمر .

ثم بدأ بالعادات السبع التي تؤدي إلى الفاعلية والنجاح وشدد عليها وهي (المبادرة الشخصية المستمرة للتغيير الأفضل ، حمل رسالة حياة مكتوبة تقود الإنسان كالبوصلة فالرسالة هي ماتود السير عليه في الحياة وهي طويلة الأجل ، ترتيب الأولويات فهي وسيلة هامة وأساسية لتحقيق الرسالة ، التفكير بأسلوب تحقيق المصلحة للجميع ، فهم الآخرين أولاً قبل الطلب منهم أن يفهمون ، التعاضد من الآخرين بطريقة إبداعية ، التجديد المستمر في الحياة الشخصية) ثم حدد لكل عادة الطرق المؤدية إليها وكيفية تطيبقها ومدى أهميتها في أعمالنا التطوعية .

كما تتقدم جائزة رسالة للعمل التطوعي باسم إدارتها ولجانها وباسم المترشحات بجزيل الشكر والامتنان لعطاء الأستاذ سائلين الله له خطوات موفقة وسديدة.

0 تعليق