إعلان الفرق الفائزة بجائزة «رسالة للعمل التطوعي النسائي»


فريق نادي خطوة واعدة للفتيات يحصل على المركز الأول في فئة المشاريع الاجتماعية المنجزة

تنافس 20 فريقاً على جائزة «رسالة للعمل التطوعي النسائي»، التي تقيمها جمعية تاروت الخيرية للخدمات الاجتماعية. وتعد «أكبر» مسابقة نسائية في المنطقة الشرقية.

وتتضمن الجائزة أربعة أفرع هي: الإنشاد، والمسرح، والمشروع الاجتماعي المُنجز، والمشروع الاجتماعي المقترح. وحصل «مركز خطوة واعدة» في القطيف على المركز الأول لجائزة المشروع الاجتماعي المنجز، فيما حصدت فرقة «الذاكرات» جائزة المسرح. ونال فريق «أدرينالين التطوعي» جائزة أفضل مشروع اجتماعي مقترح.

وفازت فرقة «الزهراء» بجائزة الإنشاد. ونالت الفرق الفائزة مبلغ يعادل خمسة آلاف ريال لكل فئة، وعُقد لؤلؤ وكأس الجائزة وورش عمل تدريبية لإدارة المشاريع غير الربحية.

وقالت المديرة التنفيذية للجائزة دعاء أبو الرحي، لـ «الحياة»: «إن المسابقة تهدف إلى تمكين العمل التطوعي والوعي بأسسه وأركانه، وغرس وترسيخ القيم والأخلاق الإنسانية في الفضاء الفكري، إضافة إلى تحقيق مفهوم الوحدة والتكامل في العمل الاجتماعي»، منوهة إلى أن «تقدير المواهب والكفاءات المميزة من الأهداف التي تسعى إليها المسابقة، إضافة إلى تعزيز ثقافة التواصل وتبادل الخبرات بين اللجان التطوعية، مع بث روح التحدي لخلق منافسة إيجابية بين المشاركين».

وأشارت أبو الرحي إلى أن جائزة رسالة للعمل التطوعي، التي حملت في نسختها الثانية شعار «وإنك لعلى خلق عظيم»، تتبنى مفهوم الأخلاق انطلقت كمشروع شبابي غير ربحي، يهدف إلى تشجيع الإسهامات التطوعية في مجالات التنمية الاجتماعية والثقافية والفنية والبيئية والعلمية والمعرفية المختلفة.

وأكدت أن المسابقة «تخضع لعدد من المعايير للتحكيم لكل فئة، برئاسة عدد من الشخصيات التي يُشهد بكفاءتها»، موضحة أن أهم معايير المسرح تضمنت السيناريو والفكرة والشخصيات والصيغة الحوارية والإخراج والأداء والتأثيرات الصوتية والمظهر والملابس والماكياج والديكور والإضاءة والاكسسوارات.

وتابعت أن «معايير تحكيم المشاريع الاجتماعية تناولت التخطيط وتنظيم الهيكل التنظيمي، وإدارة المتطوعين وخدمات المشروع والاستدامة المالية، والعمل بروح الفريق والجانب الإعلامي».

المصدر:

- جريدة الحياة - إعلان الفرق الفائزة بجائزة «رسالة للعمل التطوعي النسائي»