جمعية تاروت الخيرية تطلق جائزة رسالة للعمل التطوعي


تنظم جمعية تاروت الخيرية بالمنطقة الشرقية جائزة رسالة للعمل التطوعي في نسختها الثانية تحت عنوان (وإنك لعلى خلق عظيم)، والتي تنطلق فعالياتها في الـ 21 من شهر ذو الحجة القادم.

وأفادت رئيسة الفعاليات بجمعية تاروت الخيرية أ. نعيمة آل حسين بأن الجائزة تهدف إلى غرس وترسيخ القيم والأخلاق الإنسانية في الفضاء الفكري والاجتماعي وتحقيق مفهوم الوحدة والتكامل في العمل الاجتماعي

وتسعى الجائزة لإبراز النماذج والإمكانيات النسائية في المنطقة وتمكين العمل التطوعي والتوعية بأسسه وأركانه.

وأوضحت أن المشاركة في الجائزة يستهدف الفرق النسائية بشكل حصري في النسخ الخمس الأولى , وذلك تشجيعا لهن على نشاطهن المشهود في المملكة وإعطاءهن الفرصة للقيادة الرائدة.

وتشترط الجائزة أن لا يقل عدد أعضاء الفريق المشارك عن عضوتين، وأن ترسل السيرة الذاتية لقائدة الفريق مرفقة بنبذة عن المشروع المنجز، وآثاره والفئة المستهدفة له.

وأضافت آل حسين بأنه يشترط في الأعمال المقدمة أصالة المحتوى، والمحافظة على حقوق الملكية الفكرية من أفكار، ومشاريع، وعروض تقديمية, مؤكدةً بأنه من تتبين مخالفتها لهذا الشرط يتم استبعادها من المشاركة

كما لا يسمح للفرق الفائزة في النسخة الأولى من الجائزة بالمشاركة بذات الفئة التي فازت فيها، ويمكنها الترشح في إحدى الفئات الأربع المطروحة لهذا العام.

منوهةً بضرورة الالتزام بحضور اللقاءات مع لجنة التحكيم، والتي تسبق موعد الجائزة و المحافظة على اللباقة العامة والرقي في التعامل والتحلي بالروح الرياضية عند الفوز أو الخسارة.